فيسبوك تعزز وجودها في مجال الواقع الافتراضي

فيسبوك تعزز وجودها في مجال الواقع الافتراضي

12 يونيو، 2021

(شبكة أجيال)- اشترت شركة فيسبوك العديد من استوديوهات ألعاب الواقع الافتراضي على مدار العامين الماضيين، وقامت بإضافة واحد جديد إلى جعبتها يوم أمس الجمعة من خلال الاستحواذ على BigBox VR.

وتنضم BigBox VR الصانع للعبة Population: One، إلى استديوهات Oculus.

وكتب مايك فيردو، نائب الرئيس للمحتوى في Facebook Reality Labs، في تدوينة: اقتحمت Population: One مشهد الواقع الافتراضي منذ تسعة أشهر فقط. وصنفت باستمرار كإحدى أفضل الألعاب أداءً عبر منصة Oculus، حيث تجمع ما يصل إلى 24 شخصاً في وقت واحد للتواصل واللعب والمنافسة في عالم افتراضي.

وأضاف: بالرغم من أن وسائل التواصل الاجتماعي تجلب اللاعبين إلى Population: One، إلا أن الفكاهة والتحديثات المستمرة والمتعة الخالصة للبيئة تجعلهم يعودون مراراً وتكراراً –حتى أننا رأينا لاعبين يقومون بجدولة الوقت للالتقاء داخل اللعبة للحصول على التجربة الاجتماعية.

وحققت لعبة Population: One نجاحاً كبيراُ، حيث كسبت أكثر من 10 ملايين دولار في متجر Oculus بعد بضعة أشهر فقط.

وتمثل Population: One استنساخ مباشر جداً للعبة فورتنايت Fortnite، حيث تنسخ عدداً من تقنيات اللعب الرئيسية مع تكييفها مع الحركات الفريدة من نوعها للواقع الافتراضي وإدخال تقاليد الاستديو وأسلوبه الفني.

وتستمر اللعبة، المتوفرة في كل من متجر Oculus و Steam، في دعم جميع منصاتها الحالية. كما تستمر في تلقي تحديثات منتظمة، كما يقول BigBox VR عبر موقعه الإلكتروني. ولكن ليس من الواضح حتى الآن ما هي التغييرات الكبرى التي قد تحدث بسبب عملية الاستحواذ.

ولدى BigBox VR خطط كبيرة لمستقبل Population: One ولمشاريع أخرى. ولكنه ليس مستعداً لمشاركة التفاصيل في هذا الوقت.

وينضم BigBox VR إلى عدد كبير من استوديوهات الواقع الافتراضي الأخرى التي استحوذت عليها فيسبوك على مدار العامين الماضيين.

واستحوذت الشركة على Downpour Interactive مطور لعبة Onward في شهر أبريل، وReady at Dawn مطور لعبة Lone Echo في شهر يونيو الماضي، وSanzaru Games مطور لعبة Asgard’s Wrath في شهر فبراير 2020، وBeat Games مطور لعبة Beat Sabre في شهر نوفمبر 2019.

ومن المألوف لمالك منصة أجهزة الألعاب بناء شبكة خاصة به من الاستوديوهات. ولكن في عالم الواقع الافتراضي، تختلف الأمور قليلاً، وذلك بالنظر إلى أن فيسبوك لديها عدد قليل من المنافسين الحقيقيين.

ن.أ-ر.أ