مستوطنون يجرفون حياً تاريخياً وسط الخليل

مستوطنون يجرفون حياً تاريخياً وسط الخليل

07 يونيو، 2021

(شبكة أجيال)- جرّف مستوطنون اليوم الاثنين، حياً تاريخياً قرب الحرم الابراهيمي في البلدة القديمة وسط مدينة الخليل.

وأفاد مدير الدائرة القانونية في لجنة اعمار الخليل توفيق جحشن بأن مستوطنين بحماية جيش الاحتلال، شرعوا بتجريف ما مساحته 400 متر مربع في حوش قفيشة وشريف، الذي قطنته بالإضافة للعائلتين المذكورتين عائلتا الفاخوري وأبو سنينة، وذلك في سياق عمليات التهويد بالمدينة.

وطالب جحشن المجتمع الدولي والدول الأعضاء بمنظمة اليونسكو بتحمل مسؤولياتهم اتجاه انتهاكات الاحتلال لحقوق الشعب الفلسطيني وممتلكاته وآثاره وتراثه، مشدداً على ضرورة انفاذ اتفاقيات المؤسسة وإجراءاتها لتوفير الحماية لأرض فلسطين وشعبها وتراثها الفكري والحضاري.

وأشار إلى أن منظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم "اليونسكو" أعلنت في باريس بتاريخ 7/7/2017 أن البلدة القديمة في الخليل بكافة أحواشها واحيائها "منطقة محمية" بصفتها موقعاً "يتمتع بقيمة عالمية استثنائية"، وذلك في أعقاب تصويت سري على إدراج الخليل على لائحة التراث العالمي.

ن.أ-ر.أ