المؤسسة التعليمية العربية توصي بمضاعفة الخدمات العامة للقرى

المؤسسة التعليمية العربية توصي بمضاعفة الخدمات العامة للقرى

15 سبتمبر، 2020

عقدت المؤسسة التعليمية العربية مؤتمر شبابي ضمن مشروع الشباب الفلسطيني "الصمود والمناصرة" في منتزه الصفا ببلدة بيت كاحل شمال غرب الخليل بحضور عدد من رؤساء المجالس القرية ومؤسسات المجتمع المحلي.

و ناقش المشاركون في المشروع والذي ضم خمس مناطق من جنوب دورا في محافظة الخليل، مخرجات المشروع والتي تجلت في ضعف الخدمات العامة للتجمعات السكانية التي يقطنونها، والتي تتمثل في نقص المرافق الصحية والتعليمية، وانعدام المواصلات العامة، ونقص المياه، وقلة المرافق العامة، وتغييب المشاركة الشبابية في صناعة القرار .

وكان مشروع الشباب الفلسطيني الصمود والمناصرة قد انطلق قبل ثلاث سنوات بمشاركة خمسة مدارس خاصة وثلاثة حكومية بالاضافة الى اثني عشرة مؤسسة شبابية ونسائية من محافظتي الخليل وبيت لحم، كما تمكن المشروع من الوصول الى 600 شاب وشابة من التجمعات المهمشة ولذين بدورهم استطاعوا التركيز على مواضيع الضغط والمناصرة والقيادة والصمود ومهارات الاتصال والتواصل اللاعنفية والحوار البناء واساليب المقاومة السلمية وكتابة القصص والمقابلات.

كما تمكنت المجموعات الشابية من تنظيم حملات مجتمعية تمحورت حول حقوق الانسان المدنية والقانون الدولي، وباتوا سفراء امام صناع القرار المحليين والدوليين.

وطالب المشاركون صناع القرار تبني الاسترتيجيات اللازمة لاشراك الشباب في دعم مطالبهم وحقوقهم لاحداث التغيرات الايجابية.

يذكر أن مشروع الشباب الفلسطيني الصمود والمناصرة تم تمويله من قبل الاتحاد الاوروبي ومؤسسة كافور البريطانية بهدف تمكين الشباب الفلسطيني ليكونوا صناع التغيير الايجابي