بدي أصلّي بالأقصى.. آخر كلمات الفتى غيث

بدي أصلّي بالأقصى.. آخر كلمات الفتى غيث

01 يونيو، 2019

أراد الفتى عبد الله غيث "16 عاماً" من الخليل، مرافقة والده وشقيقاته للصلاة في المسجد الأقصى بليلة القدر، فكان قدره أن يرتقي شهيداً في الجمعة اليتيمة من الشهر الفضيل، بمنطقة واد أبو الحمص قرب قريتي الخاص والنعمان شرق بيت لحم.

الطفل عبد الله وحيد والديه على سبعة شقيقات، ويقول والده إنهما افترقا ليعبر الإبن من خلال الجدار ولكن منع ذلك وجود جنود الاحتلال في المكان، حيث هاجمهم جندي احتلالي بالرصاص الحي، مانعاً لقاءهما في المدينة المقدسة.

يضيف والد الشهيد أن نجله كان حريصاً على الذهاب وحض غيره على التوجه والرباط في المدينة المقدسة.

والد الشهيد يروي لمراسلنا في الخليل تفاصيل ما حدث خلال رحلتهم للقدس..

ن.أ-ر.أ