ما سبب زيارة مدير CIA للمنطقة؟
ما سبب زيارة مدير CIA للمنطقة؟

ما سبب زيارة مدير CIA للمنطقة؟

10 أغسطس، 2021 - 10:08am
اسم المتحدث: وليد نصار

(شبكة أجيال)- يعد بيرنز من أقدم الدبلوماسيين الأميركيين الحاليين، حيث عمل أكثر من 33 عاما في السلك الدبلوماسي وعمل سفيرا لدى الأردن ومساعدا لوزير الخارجية لشؤون الشرق الأدنى، وسفيرا لدى روسيا، ووكيلا لوزارة الخارجية للشؤون السياسية.

منذ خمسة شهور، وفي خطوة تدل على إعادة انخراط الولايات المتحدة الأميركية تحت إدارة الرئيس جو بايدن في قضايا الشرق الأوسط، تخلى أعضاء مجلس الشيوخ عن انتماءاتهم الحزبية، ووافقوا بالإجماع على تعيين وليام بيرنز مديرا لوكالة الاستخبارات المركزية "سي آي أي".

هذا القرار يؤمل منه -حسب مصادر أمريكية- أن يصبح بيرنز ذو الـ 64 عاما والخبرة الطويلة في قضايا الشرق الأوسط، أداةَ بايدن في فك تعقيدات منطقة الشرق الأوسط.

وتولى بيرنز منصب مساعد وزير الخارجية الأميركي لشؤون الشرق الأدنى، وعمل رئيسا للمفاوضين في المحادثات التي سبقت التوصل للاتفاق النووي عام 2015 مع إيران.

رئيس الـ CIA سيلتقي رئيس الموساد دافيد برنياع ورئيس حكومة تل أبيب نفتالي بينيت وفي الطرف الآخر سيجري مباحثات مع رئيس المخابرات الفلطسينية ماجد فرج والرئيس محمود عباس.

مصادر أمنية إسرائيلية صرحت أن المحادثات ستركز على برنامج إيران النووي والأنشطة الإقليمية، مع رغبة إسرائيل في معرفة موقف إدارة بايدن من الرئيس الإيراني الجديد إبراهيم رئيسي.

قال موقع axios الأمريكي إن وكالة CIA لديها تعاون وثيق مع جهاز المخابرات الفلسطينية بشأن مكافحة ما يسمى بالإرهاب، وحافظت عليه الوكالة حتى بعد انهيار جميع الاتصالات السياسية مع الفلسطينيين أثناء حكم ترامب، لذا فإن المباحثات مع الفلسطينيين ستدور في فلك الأمن وعودة المفاوضات مع الجانب الإسرائيلي، من جانبها ستطلب السلطة فك الحصار المالي المفروض عليها من إسرائيل وأمريكا وباقي الدول المانحة، وإعادة فتح القنصلية الأمريكية في القدس في أقرب الآجال.